«المصرى اليوم» تختبر نسخة Sportline من سكودا Kodiaq

بيجو 301 الأوروبية الجديرة بالثقة موديل ٢٠٢١
سبتمبر 9, 2020
پورشه تكشف عن Panamera الجديدة
سبتمبر 9, 2020

الأسبوع الماضى، فى مقالى فى الصفحة الأخيرة كتبت أننى أختبر سكودا كودياك، وقُلت أنها ليست المرة الأولى التى أقوم بقيادتها فيها، وأن سبب هذه التجربة الاستثنائية، هى الأسئلة المتكررة من القراء والمتابعين عن السيارة، وموقعها أمام المنافسة الفرنسية الأبرز ذات السبعة مقاعد. الحقيقة أننى أقوم بترشيح سيارة سكودا بشكل تلقائى عندما يتم سؤالى عن أفضل سيارة فى تلك الفئة، وكنت أجيب فورا بالأسباب. لذلك رأيت أن أقوم بقيادتها من جديد، وأكتب لماذا أعتقد أن هذه السيارة هى الأفضل فى فئتها.

شاسيه MQB

سكودا Kodiaq هى واحدة من السيارات التى تستخدم شاسيه MQB، من فولكس ڤاجن. والذى يخرج عليه عدد من السيارات المنافسة منها أودى Q3 و فولكس ڤاجن Tiguan وسيات Ateca، والحقيقة أن سكودا برعت فى استخدام قاعدة المكونات، فبغض النظر أن Kodiaq غيرت فعلا شخصية الشركة، فإن سكودا جعلتها بشكل عبقرى فى مركز المنافسة، بمعنى أن السيارة قادرة على المنافسة فى عدة اتجاهات.

المنافسون

بداية من القطاع الفاخر، سواء الموديلات المبنية على نفس الشاسية مثل أودى Q3 أو غيرها مثل مرسيدس GLA و BMW X1 وڤولڤو XC40، فإن هذه السيارات إذا كانت توفر لمسة فاخرة لا توفرها الـ Kodiaq بالتأكيد، ولكن الأخيرة مازالت قادرة على تقديم قيمة أكبر من ناحية المساحة والاستخدام، وكذلك الآداء أمام بعض الموديلات المحددة. فى القطاع المتوسط، تجد نفس المعادلة أمام فولكس ڤاجن Tiguan وسيات Ateca فتتفوق بالمساحة والمقاعد السبعة، وأخيرا فى قطاع الـ ٧ المقاعد، فتتفوق -من وجهة نظري- على منافستها بجودة الشاسية والوزن الخفيف والأداء المرن فى القيادة بشكل عام والتى تستفاد منه بشكل مباشر من مشاركتها لمكونات فولكس ڤاجن.

Sportline

كنت أختبر نسخة Sportline، وهى الموديل الرياضى والأعلى تجهيزًا ضمن الخمس فئات التى تقدم السيارة بها. نسخة Sportline تتميز بالمقاعد الرياضية المكسوة بخامة الألكنتارا وكذلك إضافات الكاربون فايبر على التابلوه لإعطاء الشخصية الرياضية والعجلات الرياضية مقاس ١٩ بوصة، تصميم المقصورة يغلب عليه البساطة والعملية، وكذلك تشعر بانتماء السيارة لمجموعة فولكس ڤاجن عند ملاحظة التفاصيل، مثل الشاشات وأنظمة التحكم.

المعيشة والمسافات الطويلة

المعيشة داخل السيارة لا تختلف كثيرا عن باقى سيارات مجموعة فولكس ڤاجن، مريحة وسهلة، وبالرغم من تجهيزات الـ Sportline، من مقاعد رياضية وعجلات كبيرة إلا أنا السيارة سوف تبهرك فى المسافات الطويلة، لم أشعر بأى ملل عند القيادة لأربع ساعات متتالية، ومن المؤكد أن الموديلات الأخرى غير المزودة بالتجهيزات الرياضية سوف تكون أكثر راحة. كما كتبت تتميز السيارة بالطابع العملى، وهذا سوف يبدو واضحا فى أماكن التخزين المتعددة وكذلك فى سهولة استخدام أدوات التحكم، كل شيء أمامك فى مكانه واستخدامه فى منتهى البساطة.

المحرك

الجزء الأكثر أهمية بالنسبة لى هو القيادة بالتأكيد، Kodiaq تحمل محرك TSI أربعة أسطوانات ١٤٠٠ سى سى، وهو محرك فولكس ڤاجن، وكذلك ناقل الحركة DSG من ستة سرعات، التسارع من الثبات إلى ١٠٠ كم/س فى ٩٫٩ ثانيةً والسرعة القصوى ١٩٩ كم/س وتستهلك Kodiaq فى المتوسط ٦٫٣ لتر لكل ١٠٠ كم.

أخيرا

البارع حول هذه السيارة أنها تستجيب لك فى القيادة بمنتهى الذكاء والسرعة، وهذا بفضل الشاسية والوزن الخفيف، Kodiaq سوف تمكنك من قيادة رياضية صعبة إلى حد كبير على المنافسين من خارج مجموعة VW، سوف تتحكم بها على السرعات العالية كأنها سيارة صغيرة، قريبة من الأرض وليس باعتبارها سيارة كبيرة عالية. هذه باختصار الأسباب المباشرة التى تجعلنى دائما أفضل الـ Kodiaq فى المقارنة مع المنافسين، سواء من داخل مجموعة VW أو من خارجها، هى فعلا قادرة على المنافسة فى عدة اتجاهات كما شرحت أعلاه.

حراج

موقع حراج

حراج السيارات

حراج تبوك

تويوتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *